الأحد، ٥ شباط ٢٠١٢

لسّاك دفا




يمكن اللي كتبت الكلمات ما كتبتها لأبوها.. و يمكن إله
أول ما سمعتها تزكرتك و تزكرت حضنك يا طيّب ،،،

بنتك هديل


هناك ٤ تعليقات: