الثلاثاء، 12 تموز، 2011

مهما كان الثمن



غريبة هي الذاكرة
في غفلة تسحبلك مجلد من رف أكلت عليه السنون و شربت
بتبتسم من القلب مع ياااااااااه كمان من القلب

فاكرين هدول ؟

من عقدين و شوية .. لما كان عندي خمس سنوات و ضفيرتين
كنت مبهورة بالبنت الشقرا أنّا كريستسنا بفساتينها اللي شبه فساتين ألعابنا
و الرجال أليخاندرو أبو كتاف عراض و ملامح صارمة و حصان 
و مع إني ما كنت فاهمة هي ليش زعلانة و لا هو ليش مجننها 
و ماله مرة طيب و مرة شرير معاها
بس كنت أجري ساعة المغرب على التلفزيون أفتحه عشان أستناهم 
و لما ماما كانت تقلي تعي بدنا نروح شوي عند جارتنا الباب بالباب 
كنت أضحي باللعب و البحلقة في حنة إيديها لخالتو شادية 
(دايما كانت متحنية كإنها عروس)
و أقلها لأ ما بدي هلأ حييجي 
"مهما كان الثمن" 
و أضل لحالي أتفرج  و اتأمل
و كان اللغز اللي محيرني في المسلسل 
وين اللي بيحطوا مية على وشها لأنّا كريستينا؟
معقول حد فوق الكاميرا بحطلها قطرة و بتبين دموع ؟
مهو مش منطقي يا جماعة انه هادي دموع "حكيكية" 
خصوصا انه هي كانت كل يوم تعيط :D

و على سيرة الذكاء الطفولي .. إحم إحم 
لما ماما كانت تناديني عشان تلبّسني البجاما و هي قاعدة على الاخبار
كنت أرفض رفضا "كااااااطعا" إيش الكلام هادا ! 
و المذيعة تشوفني ؟؟ طيب و إذا اجا دور المذيع ؟؟
على جثتي الناس بتبص علينا !! 
و أنا لا "أكبل " بهذه المهزلة يا ست ماما :)
و بين الرفض و الإستغراب من ماما اللي مش عارفة إيش مالها 
أسرح لو كان التلفزيون أكبر كنا حنشوف رجلين المذيعة ؟

مرت سنين ..
و صار المسلسل المكسيكي من التاريخ 
و حل الأتراك محلهم ..
و سافرت جارتنا شادية ..
و غاب نقش الحنة ..
و قهوة الجارات ..
و خلص اللعب ..
و صرت أعرف الدموع من وين جاية ..
و كيف وصلت للخد ..
و صرت أفهم كيف بيحبوا و بيقسوا .. 
و بيشتاقوا و بيعاندوا ..

و تخيلوا اكتشفت إنه المذيعة مش شايفاني 
و عرفت إنه مهما التلفزيون كبر مش حشوف رجليها 
ولا الناس اللي حواليها حتى
:)


ممتنة إمتنان "عميييك" إلك يارب على كل إشي حلو فات .. 
موجود .. 
أو جاي ..



هديل
اللي مش عارفة ايش "كصة" الكاف و القاف معها اليوم :p


هناك 29 تعليقًا:

  1. كانت أكبر صدماتي لما اكتشفت إن الأصوات اللي يتكلمون فيها مو أصواتهم الحقيقية ..

    LOL أحب ذكريات الطفولة البريئة والمجنونة
    أسعدني هذا البوست عن جد .. وحبيت الجدايل والحنة!

    ردحذف
  2. مرحبا هديل
    مرحبا ريم
    :)

    مع اني مش فاكر المسلسل بس اكيد احلا شي هو الذكري الجميلة
    تاني شي عجبني تعبير

    مرت سنين ..
    و صار المسلسل المكسيكي من التاريخ
    و حل الأتراك محلهم ..

    تقبلي مروري
    :)

    ردحذف
  3. فلسطينية تشتاق الوطن12 تموز، 2011 3:49 م

    أنا ما كنت أحضر "مهما كان الثمن"
    بس كنت أشوف شغلات تانية بيندفع فيها ثمن!
    آخرها امبارح
    في مسلسل تركي! (الموضة بقى)
    المشكلة
    وقت اللي بنشوفهم
    بنبكي عليهم و بنبكي بسبب شي جوانا بيشبه شي فيهم !
    و بنفرح لهم
    و بنفرح لشي ممكن يصير لنا بيشبه اللي عم نعيشه معهم!
    على كتر البكا و الفرح
    بنتمنى نرجع صغار بضفاير
    نركض ع البيارة
    نقطف ليمون عن الشجر
    نرشه ملح
    و ناكله و احنا مستمتعين ( خصوصا انه بنعمل هالشي من ورا أهالينا )
    كانوا يضحكوا علينا و يقولوا لنا انه بيضعف الدم
    و كبرنا و ما ضعف دمنا ! احنا اللي ضعفنا! و قوينا!
    بس جنب طعم الملح
    صار فيه كتار شغلات عم ندوقها!
    عم نحس فيها ، و نعيشها، و ندفع ثمنها كمان!
    شو حلو هديل لما تلاقي رفوف الذاكرة بتضوّي فجأة عن كل التفاصيل اللي عشناها من قبل!
    و شو صعب لما تحسي انه الذاكرة عم تصرخ من كتر الشغلات اللي عم تركض لتقعد فيها،
    و خدلك بقى زحمة و كركبة بين تفاصيل امبارح و كترة احداث اليوم و تفكير بكرة!
    و عرفنا من وين بتيجي المية و ملح!
    و شو معقدة الطرقات بين العقل و الذاكرة و القلب و النبض و ... و العين!
    لدرجة انه بس نشوف الدمع على الخد! بنستنثنى معظم الطرقات (بقصد أو بدون قصد) عشان ما نقلل وقت الأشياء الحلوة! و نزيد وقت الدمع!
    عيشيتيني فوق غيمة حلوة بهالكلمات طليت منها على كتير شغلات!
    و عم ببتسم بدون ما أعرف ليه تحديداً.
    و عم أكتب كأني بهلوس!
    بس مانا مشكلة، لأنه برم!

    ليلتك أحلى من الحلا كلّه.
    :)

    ردحذف
  4. الذكريات ، جميلة،بس يا زماني لو تاخدني ترجعني لأحلى عمر تاني ، للمحبة للأحبة للأماني ، و أحيانا بنقول ، نفسي أعيش عمري إلي أنا ما عشتوش نفسي أطول إلي بحياتي مطولتوش ، و أحيانا ، نفسي أغمض عيني و أفتحها تاني ألاقي كل شي حلو و صادفته لسة باقي ، ايييييييييه دنيا

    ردحذف
  5. الغريب هو ذاكرتنا اللي بترج بسرعة و بتخلينا نشوف شريط من الذكريات يعني صورة خلتك تشوفي جارتكم و الحنة و موضوع رجلين المذيعة
    بس تصدقي كنت طفلة ذكية انك تسرحي بهيك اشياء
    بتذكروا انا للمسلسل صحيح ما حدا عنا تابعوا بس كنت بفكرها مهرجة او هيك اشي من فساتينها :)
    ذاكرة جميلة خيتو و موضوع القاف و الكاف بسوي هالايام انقسامات و هي مش ناكصة :)

    ردحذف
  6. شحرور البس12 تموز، 2011 6:47 م

    >> من عقدين و شوية .. لما كان عندي خمس سنوات و ضفيرتين

    من عقدين كان عندك خمس سنين ؟؟؟ .. طيب
    :D: D

    ردحذف
  7. صباحك غاردينيا هديل
    بجد كنت ببتسم طول مابقرأ البوست وحسيت بعفويتك وصراحتك وبجد مافي احلى من الطفولة وذكرياتها
    تعي هون شو حكاية الكاف معاكي ههههههه "
    ؛؛
    ؛
    لروحك عبق الغاردينيا
    كانت هنا
    reemaas

    ردحذف
  8. لووووووووووووول,, كل كلمه خلتني أبتسم
    زكرتيني بنفس الفتره


    حلو ذكائك الطفولي,, بحب الطفل الخجول انا
    بفضله على الطفل المتبجح وإلي بستحيش من حدن


    بتجنن كتابتك ع فكره

    صباح الخير يا بطه

    ردحذف
  9. عجبني كلامك وحكيك
    المسلسل المكسيكي
    اللي كانت الناس كلها تترك كل اشغالها وتقعد تحضره
    :)
    كإنه ما في وراهم شي
    لا وحكيهم في كل اجتماع عنه
    وفي كل قعدة عنه
    عمري ما حبيت المكسيكي
    ولا حتى حبيت التركي :)
    اصلا مش صحبة مع المسلسلات المدبلجة
    بحبش إلا السوري
    ولازم يكون فيه ممثلين معينيين
    حبيت مدونتك
    وعجبتني صورة البحر اللي حاطتيهاا شخصية إلك
    بتشبه صورتي الشخصية
    وشكلنا بنحب البحر والغروب
    اسعدني وجودي هنا :)

    ردحذف
  10. Reem:
    هههههههه في ناس متلي يعني ..
    لما كانت الدبلجة بالفصحى كانت أحلى بكتير من العامي ..
    لما سمعته أول مرة حسيت نشااااز ..
    جدا سعيدة بمرورك في مدونتي المتواضعة يا ريم
    تعالي دايما :)

    فتات الزكريات:
    سعيدة انه كلماتي أعجبك ..
    مش حاسس بالاستعمار التركي في التلفزيون :) :)

    فلسطينية تشتاق الوطن :
    يكتنز ردك بمشاعر شتى .. كشتاتنا بلا أوطان .. أحسستك بتنيهدة .. و اشتياق .. و ابتسامة .. و يملؤك الحنين !
    جميلة كلماتك و ع فكرة ردك بينفع تدوينة لو عندك مدونة .. أهطلي مطرا من غيمتك :)

    ردحذف
  11. فوبيا:
    اعتقد انها أغنية .. بس ما بعرفها :)
    كل شي بس يعدي و يفوت بنتمناه يرجع و بنشوف ما في احلى منه ..
    و بس يعدي اليوم اللي ما حاسين فيه كمان رح نشتاق لجماله ..
    دمت بود :)

    jafra:
    هي الذاكرة بتفاجئك فعلا باللي بتطلعلك فيه ..
    بس أنا مش الصورة اللي استحثت ذاكرتي ..
    انا دورت على الصورة بعد ما اجت أنا كريستينا ببالي ..
    و على رايك بلاش انكسامات مش ناااكصة :)

    شحرور البس :
    اللي بيدري بيدري و اللي ما بيدري بيقول كف عدس ..
    ع فكرة هادي تاني مرة تعلق على موضوع عمري
    :)

    ردحذف
  12. ريماس :
    صباحك و مساك جنينة جاردينيا :)
    سعيدة انه تدوينتي دفعتك للابتسام ..
    يارب دايما مبتسمة من القلب و برضا عزيزتي ..
    جدا سعيدة بمرورك .. و لسة مش عارفة شو كصة الكاف ;)

    UmmOmar :
    أهليييييييين ام عمر .. نورتي الحتة بتاعتنا :)
    مبسوطة لمرورك و ارضاء قرّاءنا هو هدفنا ..
    شوي رح قلك اقرأ تدوينتين و التعليق مجانا هههه
    نورتي :)

    NISREENA:
    فعلا كان المسلسل المكسيكي هاد قصة ..
    و الجارات يزبطوا مواعيدهم قبل و بعد المسلسل ..
    انتبهت على صورة البروفايل تبعك لما زرت مودنتك اول مرة ..
    الصورة اللي عندي اخدتها بكاميرتي لما كنت في غزة ..
    البحر حبيبي :)

    ردحذف
  13. هدول القمر....كيفك يا حلوه, اشتقتلك كتير

    جميل جدا هالدماغ اللي عنا...سبحان الله كأنه خزاين او دروج, بتفتحي ردج من هالدروج و فجأه 100 ورقه بتلاقيها بوجهك بتاخدك لعالم قديم مفرح و مبكي و الحلو ان المبكي بوقتها بصير بضحك او ما اله تأثر هلأ :)

    الله يجعل كل ايامك الجاي سعاده وهنا و تكون احلى الذكريات للايام الجاي

    هالمره اختلفنا :)
    ولا بعمري حضرت مسلسل مكسيكي بس الشب اكيد شايفته يمكن من لمّا كانو يجو عنّا بنات عمتي بتذكر انهم كانو يتابعو هيك قصص, غير انو الشب مش تايبي اطلاقا مطلقا فلهيك ما علّق كثير

    ردحذف
  14. والله أنا كنت بافتكر المذيع قاعد ورا التلفزيون وهو بيقدم الأخبار الساخنة استقبل وودع الملك الفلاني والعلاني

    عفوية جميلة تحياتي

    ردحذف
  15. ههههه انا مش فاكراه خالص بس فعلا ذكريات الطفولة ما اجملها

    تسلم ايدك حبيبتى

    تحياتى

    ردحذف
  16. ههههههههههههه ذكريات حلوة ,, ياريتها ترجع ايام ما كنا أطفال :)

    عجبني كلامك كثير

    ردحذف
  17. وسبوووورة :
    كمان أنا اشتقتلك يا قمرة و الله دايما بروح مدونتك و ان ما كنت بعلقك كتير بس موجودة :)
    و لا أنا أليخاندرو تيبي ولا ستايلي بس هي من ملامح تلفزيون دبي في أول التسعينات ههههه
    ربنا يحلي أيامك و يزينها بالرضا حبيبتي :)

    كريمة السندي :
    مش طبيعيين الأاطفال شو خيالهم خصب هههه
    تسلميلي لمرورك الجميل عزيزتي :)

    كارمن :
    هو في بجمال الطفولة و ذكرياتها :)
    سعيدة لمرورك عزيزتي ..

    عاشقة الأاحلام الوردية :
    و أنا عجبني تواجدك في متصفحي المتواضع :)

    ردحذف
  18. مساء العطر سيدتي الراقية

    وبوست رائع وجميل يحكي عبر الذكريات

    ويعرفنا الروعة منكم

    أسعدني المساء هنا

    ردحذف
  19. لذيذة جدا ذكريات طفولتك يا عزيزتى و "الطريكة" الجميلة إللى كتبتيها بها

    تحياتى

    ردحذف
  20. ههههههههه زيي لما كنت صغيرة!!! كنت بفكر هالممثلين ..كيف بعيطوووا؟؟؟ و بابا كان بيضحك علي و بحكيلي عن المية اللي بحطوها بوجوههم ههههه و انا طبعا..سدقت...

    عنجد أحلى أيام. أيام الطفوووولة... حلوووة كتير..ما فيها لا هموم و لا غموم و لا تعب... بنعيط و بننسى بسرعة مهما كانت المصيبة اللي وقعنا فيها...

    يا ريت يرجع تفكيري زي ما كنت طفلة....بس يك طبع الانسان ما بعجبه إشي.. لما كنت صغيرة كنت حابة أكبر بسرعة.. و هيني كبرت.. بس بدي أرجع صغيرة..!! ما في شي بيعجبنا....


    شكرا إلك هديل.... ^_^ كلامك عجبني ..

    و طبعا رح أضلني من متابعينك..

    تقبلي مروري.... ^_^ تحياتي إلك مع اكبر باقة ورد

    ردحذف
  21. رااائعة جدا يا هديل
    واضحكني طريقتك في الكتابة
    فعلا كل واحد وهو صغير كان بيعيش تهيؤات غريبة ويوم ما يفهم يضحك على نفسه

    شرفتينى بمرورك لمدونتي البسيطة
    وسعدت بمروري من هنا

    دمت بخير

    ردحذف
  22. هههههههههه بجد ذكريات لا تنسى والله احنا تربينا وكبرنا علي (مسلسلات االمكسيكي)

    بتعرفي انا بالرغم كنت صغيره ومع ظفيره وحده هههههههه

    الا اني كنت بتأثر كتير بالمسلسلات الي من النوع هاد لدرجة نت بتمنى اعيش قصة مثلها لما اكبر

    واكتر جملة كتبيتها عجبتني و اعتبرها لخصة القصة وهي

    و صرت أفهم كيف بيحبوا و بيقسوا ..
    و بيشتاقوا و بيعاندوا<

    بجد بجد بجد جملة بصلب الموضوع لان فعلا انا كنت بتأثر باحساس الحب عندهم الي كله قوة وعنف وعند وانتقام بس بالرغم من هيك بيحبوا بعض حتى لو ما اعترفوا وكنت بتقهر من داخلي لما الاقي البطل والبطله كل واحد فاكر التاني ما بيحبو

    اتوقع هالشي نمى داخلي وصرت ابحث عن حب متل هالمسلسلات هههههههههههههههههههههههههه

    او يمكن عشت شبيه منها ,,حب قسوة عناد الالم عذاب بس برضو الطرفين بيحبو بعض و لن هالمره النهايه مأساويه ماكان في من ينقذ الطرفين


    وبالنسبه لذكاء الطفولي ^_^

    لا انا كنت مصدقه كل شيء في المسلسل لدرجة بسئل بعد مسلسل بكملو حياتهم وهيكبرو ويجيبو اولاد لووووووووول

    ملاحظةمافي بعد مسلسلات المكسيسكيه حتى التركيه ما بتابعها مافيها لا قصة لا مشاعر ولا احاسيس اتوقع الجيل الحالي بيتابعوها منشان هالممثل امور هالممثله قمر يااي شو استايلش يااي شو هالحياااه الي عايشينها هههههههههههههههه <هاد حكي عشاق التركي
    عموما ما بحب اكل دجاج التركي

    بس انا بحب الصلصه المكيسكيه ^_^

    ردحذف
  23. مش عارفه ليش ذكرتيني في حالي :)))))
    بتصور انه كل منا اله نهفاته وهو صغير مثلا انا كنت احب اتفرج على X Files وما كنت اعرف انام باليل من الخوف وكانت امي تحلف مليون يمين !
    من المسلسلات المكسيكيه اللي حبيتها كساندرا وتابعتها من قلب ورب وكنت اوقف دراستي التوجيهي من شانها جنون كانت في تلك الفتره
    تقبلي مروري عزيزتي :)

    ردحذف
  24. صرت أفهم كيف بيحبوا و بيقسوا ..
    و بيشتاقوا و بيعاندوا ...

    عجبتني كتييييييير هل الجملة وبعدها تنهدت تنهيدة طويلة يلا معلش كلنا هيك بنعاند وبنشتاق وبنحب وبنقسى

    ردحذف
  25. هديل !!
    بدي أوشوشك وتقوليش لحدا !
    أنا ضحكت بصوت عالي جداً عند بعض السطور ..
    والقاف والكاف هاي نهفة من الآخر ..
    انا بحب آجي هون .. شكراً إلك ورمضانك جنة

    ردحذف
  26. د.ريان :
    مسا الخير .. شكرا لمرورك و يسعدني أن التدوينة أعجبتك :)

    شهرزاد المصرية:
    تسلميلي و يسلملي مرورك اللطيف عزيزتي :)

    Seemo :
    لكل مرحلة جمالها اللي لايشبه غيره ..بس سبحان الله الطفولة الها ما يشدنا إليها دائما .. سعيدة بتواجدك في مدونتي المتواضعة عزيزتي :)

    آخر العنقود:
    كمان أنا يشرفني تواجدك بين كلماتي عزيزتي .. كل الود إلك :)

    ردحذف
  27. Atlalloly:
    هههههههههه تعليقك ضحكني لما صار في دجاج تركي و صلصة مكسيكي :D:D .. أنا برأيي المكسيكي و التركي كلهم فترة راهقنا فيها و بيراهقوا فيها الناس و بيندمجوا مع قصص الحب و المشاعر اللي بيننا و بين انفسنا كلنا بحاجة اليها بس من غير الدراما الأوفر تعتهم ..
    دايما ميلي علينا :)

    sozan:
    كلنا هذا الرجل ههههههه .. كمان أنا كنت أحب احضر أفلام رعب و اتلمس طول الليل و اقول توبة ما ححضر تاني بس ما في فايدة :D
    سعيدة بتواجدك عزيزتي :)))

    سكر زيادة:
    بيجوز عجبتك لانه لاقت صداها جواتك .. و التنهيدة دليل .. الله يزين حياتنا و قلوبنا بالرضا :)

    مي زيادة:
    بس أوعي يكون حد صحي و انت بتضحكي هههههه .. كمان المكان بيحب تيجي هون .. رمضانك رضا و رحمة من ربنا عزيزتي :))

    ردحذف
  28. ما الي زكريات حلوة كتير مع التلفزيون
    خصوصن انو السلطة الأبوية تفرض نفسها بقوة
    كل مكنت احضر سبيستون لما كنت زغيرة كان يجي بابا وياخد الرموت ويفتح على الجزيرة
    كبرت على صوت الجزيزة
    ولما كنت استفسر عن ايا شي محدش كان يجاوبني
    ايش حق النقض الفيتو ؟؟
    هادا اول سؤال سألتو لأهلي لما كنت احاول اندمج واحضر تلفزيون معاهم وما لقيت الاجابة
    بعد 6 سنين او اكتر جاوبني كتاب التاريخ عن هادا السؤال
    في الحقيقة انا عمري ملقيت جواب مقنع لأي سؤال كنت بسألو
    بحسدكم عندكم زكريات حلوة بترجعولها
    مممم طفولتي ما كان فيها احداس واكشنات تستحق الذكر
    اسلوبك شدني كتير
    وتدويناتك رائعة

    ردحذف